الأربعاء , أكتوبر 28 2020
الرئيسية / أخبار / سياحة الجزر: فيجي لا تترك زائرها يملّ!

سياحة الجزر: فيجي لا تترك زائرها يملّ!

سياحة وسفر09/17/2020 – 17:45

تشتهر فيجي أو جمهورية جزر فيجي بجزرها، ولطف شعبها، وهي عبارة عن بقعة مثالية لقضاء العطلات في جنوب المحيط الهادئ، إذ تحضن أكثر من ثلاثمئة جزيرة للاختيار بينها، وتحتوي على معالم بالجملة جديرة بالاكتشاف، وبالتالي هي لا تدع سائحها يملّ لوفرة النشاطات التي تقترحها عليه…
"سوفا"، هي الجزيرة الأكبر في "فيتي ليفو"، والعاصمة. أمّا "نادي"، على الجانب الغربي من الجزيرة، فهو يمثّل البوابة الدولية الرئيسة لفيجي، ويقع بالقرب من المنتجعات الكبيرة في "ساحل المرجان" وجزيرة "ديناراو". هناك، يمكن التنزه على طول الكثبان الرملية إلى المواقع الأثرية القديمة، والغطس في أحواض الطين العلاجية والينابيع الساخنة، والغوص مع أسماك القرش، والتنزّه في "نهر نافوا" العلوي عبر الغابات المطيرة البكر.

عناوين سياحية في جزر فيجي

"كلاودبريك"

تحجز "كلاودبريك" مكانًا لها على لائحة العناوين المُفضّلة لركوب الأمواج، وأكثرها تحديًّا لهواة الرياضة المذكورة، إذ تقع على شعاب مرجانية محمية على بعد حوالي كيلومترين من منتجع جزيرة "تافاروا".
تختلف ارتفاعات الأمواج من قدمين إلى عشرين قدمًا. توفر Tavarua والجزر المجاورة إمكانيّة الوصول إلى ثماني نقاط رئيسة لركوب الأمواج، وحمّامات السباحة.

تابعوا المزيد: سياحة الجزر: الاسترخاء والغوص في فرهنتين بماليزيا

"متنزه بوما الوطني للتراث"

يمكن لعشّاق الطبيعة ورياضة المشي لمسافات طويلة ومحبّي الطيور الاستمتاع ببعض من جمال فيجي الطبيعي الخصب في "متنزه بوما الوطني للتراث"، بجزيرة "تافيوني".
تأسّس المتنزه في سنة 1990، وهو يمتدّ على نحو مئة وخمسين كيلومترًا مربّعًا من الغابات المطيرة، ويسمح باكتشاف مجموعة من النباتات الاستوائية النادرة ومن الطيور، بالإضافة إلى أربع قرى كل منها مسؤول عن إدارة أجزاء من الحديقة.
هناك، يجذب الغطس في الحديقة البحرية في "واتابو"، والتنزه عبر الغابات المطيرة إلى الآثار القديمة بالقرب من "فيداوا"، وركوب قوارب الكاياك أو التنزه في ممشى "لافينا" الساحلي، والتوقف عند الشلالات للسباحة.
من المعالم البارزة في المتنزه شلالات "تافورو"، بقرية "كوروفو"، حيث يمكن للسائح السباحة في المسابح البركانية والتقاط صور تيارات المياه التي تتدفق أسفل الأسطح الصخرية.
يعدّ المتنزه أيضًا موطنًا لبحيرة Tagimaucia، وهي بحيرة فوهة البركان، حيث تزهر زهرة Tagimaucia النادرة، وترتفع قمة De Voeux Peak التي توفر مناظر خلابة من علوّ يبلغ 1195 مترًا.

جزيرة "ديناراو"

للسائحين الراغبين في التسوّق أو تناول وجبة دسمة أو لعب الجولف أو علاج "سبا" تدليلي، يمكن زيارة جزيرة "ديناراو". هذه البقعة السياحية تحقق كل الآمال، ومكانها يقرب 20 دقيقة، بالسيارة، من "مطار نادي الدولي".
إذا كان هدفك الرئيس هو شراء الهدايا التذكارية، فإن الخيارات مُحيّرة لوفرتها، ومنها: الأوعية الخشب والعباءات الملوّنة والمجوهرات وملابس ركوب الأمواج والأصداف.
وعند الشعور بالجوع، يمكن الاختيار بين أربعين مطعمًا مختلفًا، تقدم خيارات، كالبيتزا والبرغر على الطريقة الأمريكية، أو أطباق فيجي المحليّة، أو المأكولات الهندية. قبل العشاء أو بعده، يمكن أيضًا الاستمتاع ببعض وسائل الترفيه، بالمجان. ففي كل مساء، وتحديدًا بين السادسة والنصف والسابعة والنصف، يؤدي راقصو النار عرضًا في المنطقة الخارجية، ويتبعهم الراقصون البولينيزيون والميلانيزيون في إشارة ترحيب للسائحين.
ميناء "ديناراو مارينا" هو نقطة الانطلاق لمجموعة من الجولات والأنشطة: الغطس والإبحار والتزلج على الماء. يعتبر المرسى أيضًا نقطة انطلاق للرحلات البحرية إلى جزر أخرى ، مثل: سلسلة Mamanuca و Yasawa.
يمكن للاعبي الجولف اللهو في ملعب من 18 حفرة، تكسو أشجار النخيل أرضه، مع إطلالات ساحرة على البحر. وإذا كانت عضلاتك متألمة بعد جولة أو اثنتين من الجولف، فاحجز جلسة مساج مريحة في الـ"سبا" ، هناك.

بيكا لاجون

على بعد حوالي 144 كيلومترًا جنوب شرقي "نادي"، وقبالة ميناء باسيفيك، تجذب بحيرة البقاع (تُنطق "بنجا") الغواصين المتحمسين والباحثين عن المغامرة، وكثير منهم يأتون إلى هناك لتجربة Beqa Lagoon Shark Dive.
مع إجراءات السلامة الصارمة، يقدم مشغلو الغوص المحليون الخبراء لقاءات مبهجة وجهًا لوجه مع هذه المخلوقات التي يخشى الكثير منها في بيئتها الطبيعية. من بين الأنواع العديدة التي يمكنك رؤيتها: أسماك القرش الثور، والقرش الأبيض، والقرش ذو الرأس الأسود، وحتى أسماك القرش النمر.
للباحثين عن تجربة أكثر هدوءًا تحت الماء، فإن البحيرة هي موطن لأكثر من مئة موقع للغوص، وتُظهر الشعاب المرجانية الناعمة والأسماك الاستوائية، علمًا أن معظم المواقع هو في المياه الضحلة نسبيًّا، بالقرب من الشاطئ. يعد هذا مكانًا رائعًا للغوص إذا كنت تزور Viti Levu وليس لديك وقت للسفر إلى الشعاب المرجانية حول الجزر الأصغر.
جزيرة "بيكا"، الواقعة قبالة الشاطئ، هي موطن لقبيلة ساواو، التي أرست تقليدًا في فيجي هو السير على النار. وفي هذا الإطار، يمكن رؤية استعراض مدهش متعلّق، خلال الاحتفالات التي تنظّم في المنتجعات القريبة.

تابعوا المزيد: السياحة في النرويج مع توم كروز في "المهمة المستحيلة"

Maguy Chammaعناوين سياحيةفيجيid: 1600257151707039300article_city: بيروتarticle author: ماغي شماrelated article tag: اماكن سياحيةوجهات سياحية

عن 3abassi.net

شاهد أيضاً

الخضروات المسموحة في الكيتو دايت

رشاقة ورجيم10/28/2020 - 18:15يعد الـ "كيتو دايت" متتبعيه بخسارة الوزن وإحراق الدهون، عن طريق الحدّ من تناول الكربوهيدرات. وللقيام بذلك بشكل صحيح، لا بدّ من الحذر من بعض صنوف الخضروات. وفي هذا الإطار، يُطلع "سيدتي. نت" القرّاء على الخضروات والفواكه ال..

قفاطين مغربية مستوحاة من دينا أقصبي

عبايات وأزياء خليجية10/28/2020 - 19:45دينا أقصبي مؤثرة على مواقع التواصل الاجتماعي يتابعها حسابها على الإنستجرام أكثر من مليون و٥٠٠ ألف متابع، وتعرض على صفحتها العديد من الصور والفيديوهات التي تتحدث عن خبرتها في تنسيق الأزياء، وتعبِّر عن حبها وشغفها ..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *